Feeds:
المقالات
تعليقات

Posts Tagged ‘الفصيلة الباباظية’

باباي 

 

احذر، غير الناضج ، سام

papaya
carica papaya

التصنيف العلمي
المملكة : النباتية
شعبة : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida

 

مزارع باباي

 

الترتيب : Brassicales
الأسرة : Caricaceae
جنس : كاريكا
الأنواع : كاريكا البابايا
اسم الحدين
كاريكا البابايا
ل.

المرادفات

باباظ، باباي، شجرة البطيخ، شجرة الكاستارد.

الوصف

الباباي نبات عشبي كبير يأخذ شكل شجيرات صغيرة إلى متوسطة، وحيد المسكن، ساقه قائمة عصارية تفرز عند جرحها عصارة شبيهة بالمطاط، في نهايتها تاج يتكون من أوراق راخية كبيرة تعطي في آباطها أزهارا صفراء تعطي عند إلقاحها ثمارا لبية شحمية.

الانتشار

 

أزهار باباي

 

 

ينتشر الباباي في الغابات المطيرة الدارية وشبه الاستوائية والاستوائية في الهند والمكسيك وأمريكا ودول البحر الأحمر المجاورة الأفريقية.
تنضج الثمار في فصل الصيف.

الأجزاء المستخدمة

الأوراق والثمار والبذور والمطاط.

المكونات الكيمائية

تحتوي أوراق وثمار وعصارة الباباي على أنزيمات حالة للبروتين تدعى بابائين وتشيموبابائين Chymopapain & papain، وتحتوي أيضا على قلويدات تدعى كاربائين Carpaine كما أن بذورها تحتوي على مادة كاربازيمين Carpasemine.

كل 100 غ من الثمار الطازجة تحتوي على النسب التالية:

الطاقة 163 كيلو جول (39 كيلو كالوري)
الكربوهيدرات 9،81 غ
السكريات 5،90 غ
الألياف الغذائية 1.8 غ
الدهون 0،14 غرام
بروتين 0،61 غ
فيتامين (أ) يعادل. 55 ميكروغرام (6 ٪)
— بيتا كاروتين 276 ميكروغرام (3 ٪)
الثيامين (vit. B1) 0.04 ملغ (3 ٪)
الريبوفلافين (vit. B2) 0.05 ملغ (3 ٪)
النياسين (vit. B3) 0.338 ملغ (2 ٪)
الفيتامين B6 0،1 ملغ (8 ٪)
فيتامين سي 61.8 ملغ (103 ٪)
24 ملغ من الكالسيوم (2 ٪)
0،10 ملغ من الحديد (1 ٪)
المغنيسيوم 10 ملغ (3 ٪)
الفوسفور 5 ملغ (1 ٪)
البوتاسيوم 257 ملغ (5 ٪)
الصوديوم 3 ملغ (0 ٪)
النسب المئوية محسوبة من التوصيات الأمريكية للبالغين.

الخصائص العلاجية

 

ثمار باباي غير ناضجة

 

استخدمت عصارة الباباي في الطب الشعبي لعلاج داء الثآليل و السرطانات والأورام والأثفان اللحمية (مسامير اللحم) وتصلبات الجلد في مناطق مختلفة وذلك بسبب خصائص مواده الحالة للبروتين.
مادة سينابسيزم Sinapisms المستخلصة من جذور النبات استعملت لعلاج أورام الرحم المتنوعة، كما أن ثماره غير الناضجة استعملت لتسريع عملية الولادة.
بذوره لها خصائص طاردة للديدان ومطفئة للظمأ.
تفيد الأوراق في تخفيف الآلام العصبية وتخفف من أعراض داء الفيل.
استعملت الجذور لعلاج البواسير وآفات الأوردة.
استعملت عصارة الباباي اللبنية كلطاخة على عنق وفوهة الرحم لتسريع عملية الولادة.
في أفريقيا استعمل منقوع الجذور لمعالجة داء السيفلس (الزهري) العدوى الجنسية المعروفة، واستعملت أوراقه كتبغ وسجائر لمعالجة حالات الربو المختلفة في مناطق مختلفة.
يعتقد اليابانيون أن تناول الباباي يمنع الإصابة بالروماتيزم، والطعام المعتمد عليه ينقص حموضة البول عند الإنسان.
استعملت أزهاره لعلاج اليرقان.
ومن الواقع العملي والاستعمال الشعبي للباباي معروف عنه بأنه خافض لسكر الدم ويفيد لهذا الغرض.
يفيد اللحاء الداخلي (القلف) لعلاج قرحات الفم وآلام الأسنان، وعصارته اللبنية تستعمل لعلاج الصدفية والديدان الحلقية ويستعمل في كوبا لعلاج بعض السرطانات (Duke, 1984b).
تستعمل العصارة اللبنية للنبات أيضا موضعيا كمادة مطهرة .
معروف عن البذور بكونها مضادة لبعض السموم ومجهضة ومضادة للتهيج بنفس الوقت ومسببة للقيء ومضادة للديدان.
منقوع الجذور يفيد في علاج الحصيات البولية، والأوراق الغضة وبدرجة أقل الأجزاء الأخرى من النبات، والتي تحتوي الكاربائين، تعتبر مواد شبه قلوية مرة، لها تأثير مثبط على القلب.
للنبات تأثير فعال جدا مضاد لطفيلي الديزنطاريا strong amoebicide.
العصارة اللبنية تستعمل كمادة منشطة للهضم وتستعمل خاجيا لعلاج الحروق المختلفة  (Reed, 1976).

الاستعمالات العلاجية

الاستعمال الداخلي

* لمعاجة بعض أنواع الحساسية الجلدية والأكزيما.
* لمعالجة انقطاع الطمث.
* عسرة الهضم ومحفز للأنزيمات الهاضمة.
* مادة مقيئة.
* لخقض سكر الدم.
* لحل بعض أنواع الجلطات (الخثار الوريدي).
* البواسير الملتهبة والمتخثرة داخليا وموضعيا.
* لعلاج الجيارديا والزحار (الديزنطاريا) والبلهارزيا.

الأشكال الداخلية

 

ثمار باباي ناضجة

 

شاي، منقوع، كبسولات.

الاستعمالات الموضعية

* الدمامل.
* لسعات الحشرات.
* القوباء الحلقية.
* الثآليل.
* الجروح المتقرحة والمتعفنة.

الأشكال الموضعية

* الأوراق بشكل كمادات على الجروح المتعفنة والمتقرحة.
* الثمار غير الناضجة تستعمل كقناع على الوجه وبشكل كمادات لمعالجة الاتلتهابات المختلفة والأورام ولتلطيف وتنعيم البشرة.
* تستعمل البودرة (المسحوق) من الأوراق لعلاج لسعات النحل والحروق ولتخفيف الألم والالتهاب، كما تستعمل هذه البودرة لتنظيف اللثة والأسنان وتلميعها.
* العصارة اللبنية تستعمل لعلاج الدمامل والجروح والقروح والقوباء الجلدية الحلقية والثآليل.

أبحاث طبية جديدة لعلاج السرطان بواسطة الباباي

بينت دراسة طبية أن ثمرة البابايا الاستوائية تمنع نمو الخلايا السرطانية مما يفتح إمكانية تصنيع أدوية لمكافحة الكثير من أنواع السرطان.

وقال فريق بحث ياباني إن التجارب المخبرية أثبتت أن مستخلصات هذه الثمرة مفيدة في مكافحة الأورام، ومن ضمن ذلك سرطان عنق الرحم والثدي والرئتين والبنكرياس.

واستخدم الباحثون مستخلصات من الأوراق الجافة لهذه الثمرة ذات اللون الأصفر من الخارج والبرتقالي من الداخل في تجاربهم المخبرية.

وأجرى الفريق تجربة عرض فيها عشرة أنواع من الخلايا السرطانية بعد زرعها في المختبر لأربع مستخلصات من أوراق البابايا ذات القوى المختلفة، ثم أعادوا الكرة بعد أربع وعشرين ساعة فتبين أن البابايا خفضت نمو الأورام بشكل كبير.

وبين أن مستخلصات الأوراق تزيد إنتاج جزيئات أساسية اسمها تي إس1 تساعد على تنظيم عمل جهاز المناعة وتقويته لمكافحة السرطان. وذكرت الدراسة التي نشرت في جورنال أوف إيثونفاماكولوجي أن مستخلصات أوراق البابايا ليس لها أي تأثير سام على الخلايا الطبيعية ويمكن أن تكون بديلا من علاجات السرطان التي تترك في كثير من الأحيان آثارا جانبية على المريض.

وأشارت إلى أن مواطني أستراليا يستخدمون مستخلصات أوراق هذا الثمرة كفيتامين منذ زمن طويل.

والبابايا ثمرة استوائية موطنها الأصلي أميركا الجنوبية، إلا أن زراعتها منتشرة اليوم في جميع المناطق الاستوائية وغير الاستوائية في العالم.

تستخدمها بعض النساء لمعالجة البشرة لأعطائها النعومة اللازمة من خلال عمل أقنعة خاصة. أوراقها قد تساهم في علاج الدم المنجلي. يستخدم زيت البابايا في تقويه الشعر عن طريق فرك فروه الرأس مرتين يوميا وكذالك عوده الشعر الأبيض الي طبيعته السوداء في خلال ثلاث شهور.

استعمالات مطبخية

 

مقطع عرضي في ثمرة باباي تظهر البذور

 

يستعمل الباباي كما الأناناس لتطرية وتسهيل عملية نضج اللحوم المختلفة.

محاذير والآثار الجانبية

يمكن أن تسبب العصارة اللبنية تهيجا جلديا وفقاعات عند التماس المباشر مع الجلد.
عند الاستعمال الداخلي يمكن أن يسبب التهابات معدية حادة.
يمكن أن يسبب غبار طلع الباباي تحسسا ونوبات ربوية عند من لديهم حساسية تجاه طلع الأزهار وكذلك العصارة والثمار، كذلك يمكن أن يحرض التهاب أنف تحسسي. و العصارة اللاذعة يمكن أن تسبب التهاب ملتحمة حاد، كما أن تماسها مع الجلد يمكن أن يسبب قروحا تحت الخواتم الأساور حسب Morton (1977)، هذا مالوحظ عند استعماله لعلاج بعض التسممات الداخلية الحادة.
كما سجل Mitchell and Rook (1979) حدوث اصفرار في راحتي اليدين وأخمصي القدمين عند تناول ثمار الباباي عند بعض الأفراد.
سجل حدوث صدمة تأقية (تحسسية) عند 1% من المحقونين بمركبات تشيموبابائين chymopapain injections.

ملاحظة

أفادت تقارير بأن تناول المرأة لما يعادل 25 بذرة يوميا من بذور ثمار الباباي يمنع الحمل (مانع حمل فموي) ويدر الطمث ويسهل الولادة وكذلك يسبب الإجهاض عند الحامل.

تعتبر الأوراق والثمار غير الناضجة سامة ويتوجب طهيها قبل تناولها للتخلص من سميتها.

موانع الاستعمال

بسبب تأثيراته على الرحم الحامل ، تمنع الحامل من استخدامه في فترة الحمل حتى اكتمال فهم آلية عمله وخصائصه بالنسبة لمروره وتأثيراته على المشيمة.
من لديهم حساسية تجاه مركباته.
يمنع استعمال كميات كبيرة منه حيث يمكن أن تسبب إسهالا شديدا.
مصادر

# ^ University of Granada
# ^ Merriam-Webster Online: pawpaw
# ^ Delbridge, A., and J. R. L. Bernard. 1988 The Macquarie Concise Dictionary. The Macquarie Library: Sydney.
# ^ Subhuti Dharmananda 2005. “Chaenomeles: A relaxing and strengthening fruit” in Institute for Traditional Medicine database [1]
# ^ http://www.hawaiipapaya.com/rainbow.htm hawaiipapaya.com
# ^ Ronald, Pamela and McWilliams, James Genetically Engineered Distortions The New York Times, May 14, 2010. Retrieved August 10, 2010.
# ^ http://www.grain.org/research/contamination.cfm?id=165 grain.org
# ^ Green Papaya Salad Recipe – ThaiTable.com

Read Full Post »