Feeds:
تدوينات
تعليقات

باباي 

 

احذر، غير الناضج ، سام

papaya
carica papaya

التصنيف العلمي
المملكة : النباتية
شعبة : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida

 

مزارع باباي

 

الترتيب : Brassicales
الأسرة : Caricaceae
جنس : كاريكا
الأنواع : كاريكا البابايا
اسم الحدين
كاريكا البابايا
ل.

المرادفات

باباظ، باباي، شجرة البطيخ، شجرة الكاستارد.

الوصف

الباباي نبات عشبي كبير يأخذ شكل شجيرات صغيرة إلى متوسطة، وحيد المسكن، ساقه قائمة عصارية تفرز عند جرحها عصارة شبيهة بالمطاط، في نهايتها تاج يتكون من أوراق راخية كبيرة تعطي في آباطها أزهارا صفراء تعطي عند إلقاحها ثمارا لبية شحمية.

الانتشار

 

أزهار باباي

 

 

ينتشر الباباي في الغابات المطيرة الدارية وشبه الاستوائية والاستوائية في الهند والمكسيك وأمريكا ودول البحر الأحمر المجاورة الأفريقية.
تنضج الثمار في فصل الصيف.

الأجزاء المستخدمة

الأوراق والثمار والبذور والمطاط.

المكونات الكيمائية

تحتوي أوراق وثمار وعصارة الباباي على أنزيمات حالة للبروتين تدعى بابائين وتشيموبابائين Chymopapain & papain، وتحتوي أيضا على قلويدات تدعى كاربائين Carpaine كما أن بذورها تحتوي على مادة كاربازيمين Carpasemine.

كل 100 غ من الثمار الطازجة تحتوي على النسب التالية:

الطاقة 163 كيلو جول (39 كيلو كالوري)
الكربوهيدرات 9،81 غ
السكريات 5،90 غ
الألياف الغذائية 1.8 غ
الدهون 0،14 غرام
بروتين 0،61 غ
فيتامين (أ) يعادل. 55 ميكروغرام (6 ٪)
— بيتا كاروتين 276 ميكروغرام (3 ٪)
الثيامين (vit. B1) 0.04 ملغ (3 ٪)
الريبوفلافين (vit. B2) 0.05 ملغ (3 ٪)
النياسين (vit. B3) 0.338 ملغ (2 ٪)
الفيتامين B6 0،1 ملغ (8 ٪)
فيتامين سي 61.8 ملغ (103 ٪)
24 ملغ من الكالسيوم (2 ٪)
0،10 ملغ من الحديد (1 ٪)
المغنيسيوم 10 ملغ (3 ٪)
الفوسفور 5 ملغ (1 ٪)
البوتاسيوم 257 ملغ (5 ٪)
الصوديوم 3 ملغ (0 ٪)
النسب المئوية محسوبة من التوصيات الأمريكية للبالغين.

الخصائص العلاجية

 

ثمار باباي غير ناضجة

 

استخدمت عصارة الباباي في الطب الشعبي لعلاج داء الثآليل و السرطانات والأورام والأثفان اللحمية (مسامير اللحم) وتصلبات الجلد في مناطق مختلفة وذلك بسبب خصائص مواده الحالة للبروتين.
مادة سينابسيزم Sinapisms المستخلصة من جذور النبات استعملت لعلاج أورام الرحم المتنوعة، كما أن ثماره غير الناضجة استعملت لتسريع عملية الولادة.
بذوره لها خصائص طاردة للديدان ومطفئة للظمأ.
تفيد الأوراق في تخفيف الآلام العصبية وتخفف من أعراض داء الفيل.
استعملت الجذور لعلاج البواسير وآفات الأوردة.
استعملت عصارة الباباي اللبنية كلطاخة على عنق وفوهة الرحم لتسريع عملية الولادة.
في أفريقيا استعمل منقوع الجذور لمعالجة داء السيفلس (الزهري) العدوى الجنسية المعروفة، واستعملت أوراقه كتبغ وسجائر لمعالجة حالات الربو المختلفة في مناطق مختلفة.
يعتقد اليابانيون أن تناول الباباي يمنع الإصابة بالروماتيزم، والطعام المعتمد عليه ينقص حموضة البول عند الإنسان.
استعملت أزهاره لعلاج اليرقان.
ومن الواقع العملي والاستعمال الشعبي للباباي معروف عنه بأنه خافض لسكر الدم ويفيد لهذا الغرض.
يفيد اللحاء الداخلي (القلف) لعلاج قرحات الفم وآلام الأسنان، وعصارته اللبنية تستعمل لعلاج الصدفية والديدان الحلقية ويستعمل في كوبا لعلاج بعض السرطانات (Duke, 1984b).
تستعمل العصارة اللبنية للنبات أيضا موضعيا كمادة مطهرة .
معروف عن البذور بكونها مضادة لبعض السموم ومجهضة ومضادة للتهيج بنفس الوقت ومسببة للقيء ومضادة للديدان.
منقوع الجذور يفيد في علاج الحصيات البولية، والأوراق الغضة وبدرجة أقل الأجزاء الأخرى من النبات، والتي تحتوي الكاربائين، تعتبر مواد شبه قلوية مرة، لها تأثير مثبط على القلب.
للنبات تأثير فعال جدا مضاد لطفيلي الديزنطاريا strong amoebicide.
العصارة اللبنية تستعمل كمادة منشطة للهضم وتستعمل خاجيا لعلاج الحروق المختلفة  (Reed, 1976).

الاستعمالات العلاجية

الاستعمال الداخلي

* لمعاجة بعض أنواع الحساسية الجلدية والأكزيما.
* لمعالجة انقطاع الطمث.
* عسرة الهضم ومحفز للأنزيمات الهاضمة.
* مادة مقيئة.
* لخقض سكر الدم.
* لحل بعض أنواع الجلطات (الخثار الوريدي).
* البواسير الملتهبة والمتخثرة داخليا وموضعيا.
* لعلاج الجيارديا والزحار (الديزنطاريا) والبلهارزيا.

الأشكال الداخلية

 

ثمار باباي ناضجة

 

شاي، منقوع، كبسولات.

الاستعمالات الموضعية

* الدمامل.
* لسعات الحشرات.
* القوباء الحلقية.
* الثآليل.
* الجروح المتقرحة والمتعفنة.

الأشكال الموضعية

* الأوراق بشكل كمادات على الجروح المتعفنة والمتقرحة.
* الثمار غير الناضجة تستعمل كقناع على الوجه وبشكل كمادات لمعالجة الاتلتهابات المختلفة والأورام ولتلطيف وتنعيم البشرة.
* تستعمل البودرة (المسحوق) من الأوراق لعلاج لسعات النحل والحروق ولتخفيف الألم والالتهاب، كما تستعمل هذه البودرة لتنظيف اللثة والأسنان وتلميعها.
* العصارة اللبنية تستعمل لعلاج الدمامل والجروح والقروح والقوباء الجلدية الحلقية والثآليل.

أبحاث طبية جديدة لعلاج السرطان بواسطة الباباي

بينت دراسة طبية أن ثمرة البابايا الاستوائية تمنع نمو الخلايا السرطانية مما يفتح إمكانية تصنيع أدوية لمكافحة الكثير من أنواع السرطان.

وقال فريق بحث ياباني إن التجارب المخبرية أثبتت أن مستخلصات هذه الثمرة مفيدة في مكافحة الأورام، ومن ضمن ذلك سرطان عنق الرحم والثدي والرئتين والبنكرياس.

واستخدم الباحثون مستخلصات من الأوراق الجافة لهذه الثمرة ذات اللون الأصفر من الخارج والبرتقالي من الداخل في تجاربهم المخبرية.

وأجرى الفريق تجربة عرض فيها عشرة أنواع من الخلايا السرطانية بعد زرعها في المختبر لأربع مستخلصات من أوراق البابايا ذات القوى المختلفة، ثم أعادوا الكرة بعد أربع وعشرين ساعة فتبين أن البابايا خفضت نمو الأورام بشكل كبير.

وبين أن مستخلصات الأوراق تزيد إنتاج جزيئات أساسية اسمها تي إس1 تساعد على تنظيم عمل جهاز المناعة وتقويته لمكافحة السرطان. وذكرت الدراسة التي نشرت في جورنال أوف إيثونفاماكولوجي أن مستخلصات أوراق البابايا ليس لها أي تأثير سام على الخلايا الطبيعية ويمكن أن تكون بديلا من علاجات السرطان التي تترك في كثير من الأحيان آثارا جانبية على المريض.

وأشارت إلى أن مواطني أستراليا يستخدمون مستخلصات أوراق هذا الثمرة كفيتامين منذ زمن طويل.

والبابايا ثمرة استوائية موطنها الأصلي أميركا الجنوبية، إلا أن زراعتها منتشرة اليوم في جميع المناطق الاستوائية وغير الاستوائية في العالم.

تستخدمها بعض النساء لمعالجة البشرة لأعطائها النعومة اللازمة من خلال عمل أقنعة خاصة. أوراقها قد تساهم في علاج الدم المنجلي. يستخدم زيت البابايا في تقويه الشعر عن طريق فرك فروه الرأس مرتين يوميا وكذالك عوده الشعر الأبيض الي طبيعته السوداء في خلال ثلاث شهور.

استعمالات مطبخية

 

مقطع عرضي في ثمرة باباي تظهر البذور

 

يستعمل الباباي كما الأناناس لتطرية وتسهيل عملية نضج اللحوم المختلفة.

محاذير والآثار الجانبية

يمكن أن تسبب العصارة اللبنية تهيجا جلديا وفقاعات عند التماس المباشر مع الجلد.
عند الاستعمال الداخلي يمكن أن يسبب التهابات معدية حادة.
يمكن أن يسبب غبار طلع الباباي تحسسا ونوبات ربوية عند من لديهم حساسية تجاه طلع الأزهار وكذلك العصارة والثمار، كذلك يمكن أن يحرض التهاب أنف تحسسي. و العصارة اللاذعة يمكن أن تسبب التهاب ملتحمة حاد، كما أن تماسها مع الجلد يمكن أن يسبب قروحا تحت الخواتم الأساور حسب Morton (1977)، هذا مالوحظ عند استعماله لعلاج بعض التسممات الداخلية الحادة.
كما سجل Mitchell and Rook (1979) حدوث اصفرار في راحتي اليدين وأخمصي القدمين عند تناول ثمار الباباي عند بعض الأفراد.
سجل حدوث صدمة تأقية (تحسسية) عند 1% من المحقونين بمركبات تشيموبابائين chymopapain injections.

ملاحظة

أفادت تقارير بأن تناول المرأة لما يعادل 25 بذرة يوميا من بذور ثمار الباباي يمنع الحمل (مانع حمل فموي) ويدر الطمث ويسهل الولادة وكذلك يسبب الإجهاض عند الحامل.

تعتبر الأوراق والثمار غير الناضجة سامة ويتوجب طهيها قبل تناولها للتخلص من سميتها.

موانع الاستعمال

بسبب تأثيراته على الرحم الحامل ، تمنع الحامل من استخدامه في فترة الحمل حتى اكتمال فهم آلية عمله وخصائصه بالنسبة لمروره وتأثيراته على المشيمة.
من لديهم حساسية تجاه مركباته.
يمنع استعمال كميات كبيرة منه حيث يمكن أن تسبب إسهالا شديدا.
مصادر

# ^ University of Granada
# ^ Merriam-Webster Online: pawpaw
# ^ Delbridge, A., and J. R. L. Bernard. 1988 The Macquarie Concise Dictionary. The Macquarie Library: Sydney.
# ^ Subhuti Dharmananda 2005. “Chaenomeles: A relaxing and strengthening fruit” in Institute for Traditional Medicine database [1]
# ^ http://www.hawaiipapaya.com/rainbow.htm hawaiipapaya.com
# ^ Ronald, Pamela and McWilliams, James Genetically Engineered Distortions The New York Times, May 14, 2010. Retrieved August 10, 2010.
# ^ http://www.grain.org/research/contamination.cfm?id=165 grain.org
# ^ Green Papaya Salad Recipe – ThaiTable.com

بادورد
شوك مقدس 

 

نبات الشوك المقدس

 

 

Cnicus benedictu
Blessed Thistle

التصنيف العلمي
المملكة : النباتية
شعبة : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الترتيب : Asterales
العائلة : Asteraceae
تحت عائلة : Cichorioideae
القبيلة : Cardueae
قبيلة : Centaureinae
الجنس : Cnicus
الأنواع : جيم بنديكتوس
الاسم العلمي

ل. Cnicus بنديكتوس

المرادفات

 

نبات شوك مقدس مزهر

 

Blessed Thistle, Holy Thistle, Cnicus benedictus. Carduus benedictus.
مقل الصيف، شوك مقدس، بادورد، شوك مبارك.
قصوان، قنطريون مبارك ، شوكة مباركة ،  مروية ، فراسيون

مقدمة

امتلك هذا النبات سمعة بكونه يشقي جميع الأمراض، حتى قيل عنه أنه يشفي الطاعون..


الوصف

ينتمي النبات للعائلة المركبة، وهو عبارة عن نبتة شوكية يتراوح ارتفاعها مابين 10 – 40 سم، ساقها فرعاء (طويلة) تحمل زغبا كثيفا أبيض، لها أوراق صغيرة بيضوية الشكل، نصلها سميك خشن، تعطي أزهارا صفراء أو بنفسجية شوكية، تزهر في أشهر أيار/مايو إلى آب/أغسطس.

الانتشار

ينتشر النبات في بلدان كثيرة منها، حوض المتوسط وشمال أفريقيا والجزيرة العربية.

الأجزاء المستخدمة

كامل النبات.

يجنى النبات بقطع ساقه على ارتفاع بضعة سنتيمترات عن الأرض وذلك قبل تفتح أزهاره تماما، ثم يجفف طبيعيا أو صناعيا، وبما أن النبات شوكي يجب الحذر من أشواكه.

ويعتبر النبات صالحا للأكل حيث تؤكل جذوره وأزهاره وساقه نيئة أو مطبوخة.

المكونات الكيمائية

 

زهرة شوك مقدس بنفسجية

 

يحتوي هذا النبات بشكل أساسي على زيوت طيارة ومواد مرة ومواد بلورية معتدلة تدعى كنيسين Cnicin ذوابة في الكحول وقليلا في الماء،التي يعتقد أنها مماثلة للساليسين salicin في خصائصها.
كما يحتوي النبات على التانين tannins المعروف بخصائصه المقبضة والمضادة للانتان والسعال والاتهابات المختلفة.

الخصائص العلاجية

لخصائص المواد المذكورة التي يحتويها النبات صفات طبية عديدة، أهمها صفاته بكونه مقويا ومرا ومدر للصفراء ومانع حمل، معرّق ومدر للبول، مقيء ومدر للطمث وكذلك مدر للحليب، كم يستعمل في المعالجة المثلية Homeopathy وأيضا منبه ومنشط ومقو معديّ ومفيد في علاجات أمراض العدوى المنتقلة جنسيا..
كذلك يفيد هذا العقار في معالجة الدوار والدوخة، والحمى الصفراء و اليرقان والتهبات وحصوات المرارة، كما أنه ينقي الدم وتناول منقوعه يفيد في حالات توهج الوجه والحمى بأنواعها وبعض العدوى بالديدان الحرقصية والحلقية ووكذلك الأمر يفيد في الطاعون والقرحات وانتانات الجروح والدمامل وخراجات الثدي وعضات الحيوان ومنها الكلاب، ويفيد في الجدري الفرنسي ويقوي الذاكرة ويفيد في نقص السمع، كما استعمل علاجا للاكتئاب ومدرا للبول.

الاستعمالات العلاجية

* الاسهال.
* السعال.
* الانتانات (العدوى البكتيرية بأنواعها).
* التهابات الجروح والدمامل والتهابات الثدي وخراجاته المرافقة للرضاعة.
* مدر للحليب عند المرضع.
* مدر للبول.
* العدوى التنفسية العلوية.

استعمالات أخرى

يستعمل لحاء النبات على نطاق واسع في صناعة الدباغة.

محاذير والآثار الجانبية

استعمال جرعات تزيد عن 5 غ من مسحوق النبات في كأس واحدة قد تسبب القيء، كذلك يجب تجنبه عند الحوامل ومن لديهم حساسية تجاه مركبات العائلة المركبة Asteraceae/Compositae family.
يجب تناوله بحذر عند المعالجين بمضادات الحموضة المعدية مثل المالوكس أو الأدوية الحاوية على هيدروكسي الألومنيوم وأدوية القرحة كحاصرات H2 مثل الرانيتيدين وسواها من مثبطات مضخة البروتون (Proton pump inhibitors) مثل الأميبرازول وعائلته
، حيث يزيد هذا النبات الإفراز الحامضي المعدي وبالتالي ينقص مفعول تلك الأدوية

موانع الاستعمال

 

زهرة شوك مقدس صفراء

 

* الحمل، يجب تجنب استعماله مطلقا عند الحوامل في أية مرحلة من مراحل الحمل حيث يعتبر منشطا للعضلة الرحمية وقد يسبب الإجهاض.
* داء كرون والالتهابات المعوية المزمنة، حيث قد يسبب تخريشا وتهيجا في المعدة والأمعاء.
* تحت عمر السنة الثانية من العمر.

الجرعات

توصي دراسة اللجنة الألمانية استخدام 4-6 جرام من الشوك المقدس في اليوم.
ويقترح بعض أطباء الأعشاب استخدام 2 ملي لتر ثلاثة مرات في اليوم من صبغة الشوك المقدس. ويمكن إضافة 2 مليجرام تقريبا من العشبة الجافة إلى 250 ملليليتر (كأس كبير) من الماء الذى سبق غليه، ومنقوعة من 10 إلى 15 دقيقة لإعداد شاي العشبة، ويمكن شرب 3 كاسات في اليوم.

عبوات جاهزة تحتوي 100 كبسولة عيار 390 مغ بواقع 2 – 3 كبسولة يوميا.

مصادر
# Newall CA, Anderson LA, Philpson JD. Herbal Medicine: A Guide for Healthcare Professionals. London, UK: The Pharmaceutical Press, 1996.
# Leung AY, Foster S. Encyclopedia of Common Natural Ingredients Used in Food, Drugs and Cosmetics. 2nd ed. New York, NY: John Wiley & Sons, 1996.
# McGuffin M, Hobbs C, Upton R, Goldberg A, eds. American Herbal Products Association’s Botanical Safety Handbook. Boca Raton, FL: CRC Press, LLC 1997.
# Brinker F. Herb Contraindications and Drug Interactions. 2nd ed. Sandy, OR: Eclectic Medical Publications, 1998.
# FDA. Center for Food Safety and Applied Nutrition, Office of Premarket Approval, EAFUS: A food additive database. Available at: vm.cfsan.fda.gov/~dms/eafus.html.

العشر

احذر سام

Calotropis Procera
Apple of Sodom

التصنيف العلمي
المملكة : Plantae
التقسيم : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الترتيب : Gentianales
الأسرة : Apocynaceae
تحت عائلة : Asclepiadoidecae
جنس : العشار
الأنواع : C. نبات
الاسم العلمي
نبات العشار Calotropis Procera.

المرادفات

شجرة العشر

يعرف العشر بعدة أسماء شعبية مثل الخيسفوج، الأشخر، الوهط، عشار، كرنكا، برمباك، برنبخ، ويعرف علمياً باسم: Calotropis Procera.

الوصف

العشر أحد النباتات المشهورة في الجزيرة العربية، يتبع الفصيلة الصقلابية أو العشارية (حشيشة اللبن) أو اسكليبياداسيا Asclepiadoidecae، وهو نبات شجيري معمر دائم

الخضرة يصل ارتفاعه إلى خمسة أمتار. أفرع النبات متخشبة هشة، لحاؤها اسفنجي، الأوراق كبيرة، لحمية ذات لون أخضر مزرق ليس لها عنق. تحتوي جميع أجزاء النبات عصارة

لبنية غزيرة. الأزهار مخضرة من الداخل بنفسجية من الخارج وتوجد على مدار العام.

الثمار جرابية تقع في أزواج، اسفنجية كبيرة تشبه المنقة، لونها أخضر باهت، البذور بيضاء يكسوها شعر حريري أبيض ناعم جداً وهذه عبارة عن ألياف حريرية طويلة ولامعة

تتصل بالبذور من جهة طرفها المدبب.

الانتشار

أوراق وأزهار العشر

المملكة العربية السعودية وجميع البلدان الصحراوية والهند وأفغانستان وباكستان وأغلب المناطق الرملية. نادراً ما يوجد على الكثبان الساحلية ويفضل الأماكن الجافة

التي يصيبها قليل من المطر وقد يموت إذا روي بكثرة أو إذا ما تجمعت مياه الأمطار في مواقع نموه.

الأجزاء المستخدمة

اللحاء، لحاء الجذور، الأوراق، الأزهار، العصارة اللبنية.

المحتويات الكيميائية

يحتوي على جلوكوزيدات قلبية سامة جدا من أهمها عشرين، عشراوين، وكالولزوباجنين، كلاكتين، وكالوتو يحتوي على مدارين، وجيجافتين، ومواد راتنجية وقلويدات وهو عشارين،

وفوروشارين. وكذلك مواد مرة. أما العصارة اللبنية فتحتوي على كاوتشوك، تربزين، الفاوبيتا، كالوتربيول، بروتيوكلاستيك انزيم مماثلة لأنزيم بابين وكذلك انزيم تريبسين

المسؤولة عن الفعل الحال للخلايا.

أما اللحاء فتحتوي جيجانتول وايزوجيجانيتول.

الخصائص العلاجية والدوائية

* يشبه العشر عرق الذهب ipecacuanha بتأثيره ومفعوله، فالجرعات الصغيرة معرّقة ومقشعة، بينما الجرعات الكبيرة تسبب الإقياء و الإسهال الشديدين.

* للمواد المعزولة من العشر تأثيرات سمية قوية (خاصة الغليكوزيدات القلبية ذات السمية العالية).

* الخلاصة المائية للنبات تظهر تغيرات واضحة في مخطط القلب الكهربائي عند الكلاب المخدرة تخديرا عاما، تتمثل هذه الاضطرابات بحدوث لانظميات قلبية وذلك عند حقن هذه

الحيوانات بجرعة 2، 4و8 مل/كغ من الوزن من الخلاصة المائية.

* الخلاصة الكحولية للنبات تسبب تقلصات معوية قوية عند الأرانب، وتقلصات في العضلات المستقيمة لبطن الضفدع وتقلصات قوية في رحم أبكار الجرذان.

الاستعمالات الشعبية للنبات

ثمار العشر

لقد استعمل العشر من مئات السنين في المداوة حيث ورد ذكر نبات العشر (الأشخر) في الطب المصري القديم فقد ورد في قرطاس “هيرست” الطبي وصفة تتعلق بالأوعية الدموية

يدخل فيها الأشخر وهي مكونة من أشخر + دوم + دقيق قمح بحيث يطحن الجميع ويوضع على المكان المصاب.

كما ورد ذكر العشر في تراث الطب العربي القديم حيث استعمل كملين للأمعاء، طارد للديدان، ودواء للقرحة، الرماد مقشع للبلغم ودواء لحصر البول، الأوراق توضع ساخنة على

البطن لشفاء ألم المعدة، الأزهار مقوية فاتحة للشهية، علاج للربو، وتستعمل الأزهار في الهند لعلاج الكوليرا، العصارة اللبنية تستعمل لعلاج البثرات الجلدية.أما عقيل

ورفاقه من السعودية فيقولون إن الأزهار تستعمل لعلاج الربو، ويعتقد أنها تساعد على الهضم. والعصارة اللبنية مسهل قوي وتستخدم في الوصفات المضادة لآلام الروماتيزوم

وسعال الشعب الهوائية. وتستخدم قشرة الجذور كمعرقة، وطاردة للبلغم ومقيئة وضد الدسنتاريا. وتوضع الأوراق المدفأة موضعياً لعلاج الصداع وآلام المفاصل.

ويستعمل مسحوق الأوراق المحروقة مخلوطة مع العسل لعلاج الربو الشعبي والسعال المنتج للبلغم.ويقول ملير إن العصارة اللبنية توضع على رؤوس الدمامل فتفجرها. كما

تستخدم لعلاج الأمراض الجلدية.

إلا أن استخدام اللبن بكثرة قد يسبب التقيحات كما يستخدم الحليب لعلاج اللشمانيا..ويعتبر نبات العشر من النباتات السامة وخاصة العصارة اللبنية إلا أن هذا النبات

يعتبر من أهم النباتات الاقتصادية، فهذا النبات الذي ينمو بشكل كبير في جميع أرجاء العالم والذي يتحمل العطش والذي يعتبر مهملاً قد أصبح حالياً من أهم النباتات التي

استغلت استغلالاً تجارياً في صناعة وإنتاج الألياف الحريرية التي تستعمل في أغراض متعددة وقد زرع في آلاف من الأفدنة في كل من جزر الهند الغربية وأمريكا اللاتينية لهذا

الغرض.

قطن ثمار العشر

الاستعمالات العلاجية الحديثة

* الربو.
* الزكام وأمراض البرد والسعال.
* الأكزيما المزمنة وبعض الأمراض الجلدية.
* الدوزنطاريا والإسهال.
* داء الفيل.
* أمراض القلب.
* الجذام.
* الروماتيزم.

استعمالات أخرى

يعطي النبات أليافاً قوية بيضاء حريرية تشبه في خواصها ألياف الكتان. وهي واحدة من الألياف النباتية القوية التي تقاوم الماء العذب والماء المالح. وتستخدم هذه

الألياف في صناعة خيوط حياكة الملابس وخيوط السجاد وشباك صيد الأسماك وصيد الطيور وصناعة الملابس. أما الفحم الناتج من حرقها فتستخدم في صناعة البارود.

طرق الاستعمال

فموية.

بذور ثمار العشر

المستحضرات والجرعات

صبغات، بمقدار 1/2 – 1 درهم.
مسحوق أو بودرة، بمقدار 3 – 12 قمحة.

ترياق العشر

في حال الإنسمام به أو بمركباته، يعطى الأتروبين حتى ظهور الاستجابة ومعاكسة التأثيرات الحاصلة، وفي الحالات الشديدة يعطى الكلورال أو الكلوروفورم.
كما أن نيتريت الإميل مفيدة لهذه الغاية.

محاذير وموانع

العقار سام ويسبب أذية رئوية وكبدية وإسهالا شديدة قد يؤدي للموت، ولايعطى إلا تحت إشراف طبي.

مصادر

Akhtar, N., A. Malik, et al. (1992). Proceragenin, an
antibacterial cardenolide from Calotropis procera.
Phytochemistry 31(8): 2821-2824.
Aworh, O. C. and S. Nakai (1569). “Extraction of
milk clotting enzyme from sodom apple
(Calotropis procera)”. Journal of Food Science
51(6): 1569-1570.
Basu, A. and A. K. N. Chaudhuri (1991).
“Preliminary studies on the antiinflammatory
and analgesic activities of Calotropis procera
root extract”. Journal Of Ethnopharmacology
31(3): 319-324.
Basu, A., T. Sen, et al. (1992). “Hepatoprotective
effects of Calotropis procera root extract on
experimental liver damage in animals”.
Fitoterapia 63(6): 507-514. Div. Pharmacol.,
Dep. Pharmaceutical Technol., Jadavpur Univ.,
Post Office Box No. 17013, Calcutta-700032,

بقم هندي

شجرة بقم هندي

Caesalpinia sappan
Sappanwood

التصنيف العلمي

التصنيف العلمي
المملكة : Plantae
التقسيم : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الترتيب : Fabales
العائلة : الفصيلة البقولية
تحت عائلة : Caesalpinioideae
قبيلة : Caesalpinieae
جنس : Caesalpinia
الأنواع : C. sappan
الاسم العلمي

ل. Caesalpinia sappan

المرادفات

أزهار البقم الهندي

بقم هندي، دم الأخوين ، بقم ، أيدع ، عندم ،  قاطر ، دم الثعبان ، دم الغزال ، دم التنين ، الشيان ، الشيانة ، العرق الأحمر .  التاطر ، وعرق الحمرة.

الوصف

أشجار معمرة من الفصيلة القطانية(البقولية)، متساقطة الأوراق، يصل ارتفاعها لحوالي 5 أمتار، لها أوراق ريشية ثنائية، خضراء زاهية، الأزهار نوارات مستقيمة بشكل

عناقيد كبيرة برتقالية أو حمراء مصفرة، لها أسداء حمراء تكسبها جمالا مميزا، تعطي عند تلقيحا ونضوجها ثمارا قرنية طويلة.

الانتشار

ينتشر النبات في الهند الغربية وأمريكا الوسطى والمناطق الاستوائية ويزرع في أماكن واسعة من العالم والعالم العربي للزينة وللاستفادة من أخشابه.
هناك نوع آخر من السابان يزرع في دول شمال أفريقيا من نوع C. Gilliesii, وهو من النباتات السامة.

الأجزاء المستخدمة

تجمع البذور في فصل الخريف، والخشب والقلف في الشتاء.

المكونات الكيمائية

ثمار بقم هندي

مواد ملونة مشابهة لمادة البرازيلين المستخلصة من خشب شجرة البرازيل المشابهة.
مادة الهيماتين.
مواد راتنجية تحتوي على كريستالينات أساسية، تنصهر وتذوب في أملاح البوتاس لتعطي ريزورسين resorcin.
يحتوي اللحاء والأوراق ولحاء الثمار على تانين، كما تحتوي الأوراق أيضا على زيت طيار بنسبة 0.16-0.25% يسمى دي-أ فيلاندرين d-a-phellandrene، وتربينات وميثيل

الكحول.

الخصائص العلاجية

يتصف العقار بخصائص موقفة للنزيف بما يحتويه من تانين ومواد قلويدية اخرى، وخاصة نزيف الرئتين، وبتنشيطه للدورة الدموية ومعالجة الركودة الدموية، كما في الدوالي

والبواسير، ويفيد في علاج التورمات والكدمات ويسكن الآلام. ويعتبر أيضا مقويا عاما، خاصة في فترة مابعد الولادة، كما يتصف بقدرته على ايقاف الاسهال والديزنطاريا.
للبذور خصائص مهدئة ومسكنة لآلام المعدة وقرحاتها، وفيما يلي تفصيل لمزيد من الخصائص:

خصائص مضادة للبكتيريا

أظهرت الخلاصة المائية للنبات فعالية مضادة لبكتيريا المكورات العنقودية المذهبة الحساسة للميثيسيللين methicillin-sensitive S aureus (MSSA)، وكذلك للعنقوديات

المقاومة للميثيسيللين MRSA، وهذا يعطي النبات مستقبلا واعدا لإعادة فعالية مركبات بيتا لاكتام المضادة للعنقوديات المقاومة MRSA.

خصائص مثبطة للمناعة

يعتبر ملون البرازيلين Brazilein مكونا أساسيا للنبات والذي يتصف بخصائص مثبطة للمناعة، حيث يقوم بتثبيط نمو الخلايا التائية T cell المسؤولة عن المناعة الخلطية

humoral immune response في الدراسات التي تمت على الجرذان.

خصائص مضادة للأكسدة

لخلاصات النبات خصائص مهمة مضادة للأكسدة كما أظهرتها الدراسات الحديثة.

خصائص مضادة للإختلاجات

لمواد صابانتشالاكون والبرازيلين sappanchalcone and brazilin المستخلصة من النبات فعالية واضحة في علاج الاختلاجات.

خصائص مثبطة لأوكسيداز الكزانثين

وهذه الخاصية تعود لاحتواء النبات على مواد نيوبروتوسابنين وبروتوسابنين التي تحوي مركبات داي ميثيل أسيتال dimethyl acetal.

خصائص مضادة للألرجيا (الحساسية)

تعود هذه الخاصية لوجود مادة سابانتشالاكون sappanchalcone التي تمتلك فعالية قوية ضد الفعل الأليرجي التحسسي، وذلك في الدراسات التي أجريت على الجرذان التي حقنت

بمادة بيتا هيكزوسامينيداز B-hexosaminidase.

خضائص مقوية للقلب والدوران

أظهرت مادة البرازيلين المستخلصة من الخلاصة الإيثانولية للنبات فعالية إيجابة مقوية للتقلص العضلي inotropic مع تأثير ضئيل على العضلة القلبية والتروية التاجية،

وهذا الفعل ناجم عن تثبيط آلية الآتيباز المسؤولة عن مضخة الصوديوم-بوتاسيوم Na-K-ATPase system.

خشب السابان معروف بأهميته التجارية.

الاستعمالات العلاجية

* انقطاع الطمث.
* عسرة الطمث.
* الركودة الدموية مابعد الولادة.
* البواسير المحتقنة والنازفة ودوالي الساقين.
* لتسكين الآلام الصدرية والبطنية.
* الكدمات الرضية والآلام الرضية.

محاذير والآثار الجانبية

خشب بقم هندي بلونه الأحمر المميز

بالجرعات العالية التي تتجاوز 3-4 أضعاف الجرعة المعتادة يمكن أن يسبب إمساكا شديدا.
يعطى بحذر عند الحوامل تحت اشراف طبي.

موانع الاستعمال

الحوامل المصابات بالانسمام الحملي.

مصادر

http://www.fzrm.com/plantextracts/Sappan_Wood_extract.htm
http://thoughtstoliveby.wordpress.com/2009/08/14/health-benefits-of-sappan-wood
Additional Sources and Suggested Readings
(1) Inhibitory effects of Caesalpinia sappan on growth and invasion of methicillin-resistant Staphylococcus aureus / Journal of Ethnopharmacology Vol 91,

Issue 1, March 2004, Pages 81-87 / doi:10.1016/j.jep.2003.11.017
(2) Brazilein, an important immunosuppressive component from Caesalpinia sappan L. / International Immunopharmacology
Vol 6, Issue 3, March 2006, Pages 426-432 / doi:10.1016/j.intimp.2005.09.012
(3) Antioxidant Activity of Caesalpinia sappan Heartwood / Biological & Pharmaceutical Bulletin Vol. 26 (2003) , No. 11 1534
(4) Anticonvulsant compounds from the wood of Caesalpinia sappan L. / Archives of Pharmacal Research. Vol 23, Number 4 / August, 2000 / DOI

10.1007/BF02975445
(5) Xanthine Oxidase Inhibitors from the Heartwood of Vietnamese Caesalpinia sappan / CHEMICAL & PHARMACEUTICAL BULLETIN
Vol. 53 (2005) , No. 8 984
(6) Anti-allergic activity of principles from the roots and heartwood of caesalpinia sappan on antigen-induced -hexosaminidase release / Phytotherapy

Research
(7) Study on Cardioactive Effects of Brazilein /
http://www.stuartxchange.org/Sapan.html

العرديشة

احذر سام

لعبة مرة
عنب الحية

bryonia dioica
Le`eba Murrah
mandrak, Devil`s Turnip, white Bryony

التصنيف العلمي
المملكة : Plantae
التقسيم : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الترتيب : Cucurbitales

نبات العرديشة(لعبة مرة)

الأسرة : Cucurbitaceae
تحت عائلة : Cucurbitoideae
قبيلة : Benincaseae
قبيلة : Benincasinae
جنس : Bryonia
ل.

المرادفات

عنب الافعى ، ميمون ، ايناليس ماليا، ششبندان،عنب حية، عرديشة أو عربيشة، خيطة، بوطانية.

الوصف

النبات عشبة متسلقة ينتمي للفصيلة القرعية أو القثائية، تشبه كرمة العنب، وبشك أدق نبات الليف المعروف، لكن وريقاته أصغر وثماره مختلفة، والنبات معمر ذو أوراق مفصصة تشبه إلى حد ما ورقة العنب للنبات محاليق وأزهار مخضرة إلى صفراء، وحيدة الجنس، أي أن النبات يحمل إما أزهارا مذكرة أو مؤنثة، المؤنثة تعطي بعد التلقيح ثمارا لبية لحمية خضراء تتحول إلى حمراء عند النضوج.

الانتشار

بلدان حوض المتوسط الشرقي وأسفل أوروبا وشمال أفريقيا.

الأجزاء المستخدمة

رؤوس النبات الغضة والجذور.

الموسم

زهرة لعبة مرة

الأطراف الغضة في الربيع وأوائل الصيف.
الجذور في الصيف وأوائل الخريف.

المكونات الكيمائية

يحتوي النبات على المكونات التالية

* كوكاربيتاسين Cucurbitacins B, D, E, I, J, K, L and S حيث تتواجد في الجذور الغضة بشكل غليكونات وغليكوزيدات.
* كميات زهيدة من غليكوزيدات تشمل بيريوأماريد bryoamarid، بيريوزيد bryoside، بيريوديوزيد أ و سي bryodiosides A and C.
* أحماض تراي تربينات، وتشمل حمض بيريونوليك bryonolic acid, حمض بريوكوماريك bryocoumaric
acid, حمض 3ألفا هيدروكسيملتي فلورا-8-ئين-29ألفا 3-alpha- hydroxymultiflora-8-
ene-29alpha-acid.
* حمض دهنية من مشتقات عديدات الهيدروكسيل تشابه إيكوسانوئيد مثل، حمض 9،12،13-تري هيدروكسي أوكتاديكا-10 (E)-15 (Z)-داينيك 9,12,13-trihydroxyoctadeca-
10 (E)-15 (Z)-dienic acid.
* بروتينات مثبطة للريبوزومات، مثل بيريودين bryodine-L و bryodine-R.
*يحتوي النبات أيضا على نشاء وراتنج وقلويدات.

الخصائص العلاجية

للبريودين خصائص سامة للخلية الحية في الزجاج in vitro، ويستعمل العقار كمادة ملينة ومسهلة ومقيئة.
المواد الرئيسية الفعالة في النبات هي مركبات كوكوربيتاسين cucurbitacins, والتي بتراكيز قليلة تسبب تخريشا وتهيجا في الأغشية المخاطية للسبيل المعدي المعوي مع مايرافقها ويتلوها من زيادة في نشاط الحركات المعوية.
العقار سام بشدة بالجرعات العالية.

الاستعمال التقليدي

يستعمل العقار بشكل رئيسي في مصر لعلاج وتحسين داء السكري، كما يستعمل كمدر ومسهل مائي لعلاج انصبابات الجنب والاستسقاء و السعال الديكي pleurisy, dropsy, whooping cough, وكذلك لعلاج التهابات الشعب الهوائية واللوزتين.
العقار مخرش للجلد ويمكن أن يسبب تنقطا وتبقعا محمرا vesication عند السطوح التي يلامسها.

الاستعمالات العلاجية

ثمار العرديشة (لعبة مرة)

* لعلاج السكري.
* مدر بولي لعلاج الاستسقاء وانصبابات الجنب والحبن.
* الاصابات القلبية التي يرافقها انصباب مائي في التأمور (غشاء ماحول القلب)وخاصة المرافقة للروماتيزم.
* التهابات المفاصل وخاصة النقرسية.
* مضاد للتشنج.
* ملين ومسهل ولعلاج حالات الامساك المزمنة.
* الربو الشعبي.
* التهاب اللوزات والحلق.

الاستعمالات الغذائية

تجنى رؤوس النبات الغضة في الربيع وأوائل الصيف وتطهى بالزيت بعد أن تقطع وتغسل ويضاف لها البصل مع أو بدون البيض و هي مفيدة كحمية للسكري ولعلاج الامساك المزمن والحاد ولعلاج النقرس والتهابات الفاصل الروماتيزمية.

المستحضرات

صبغات، مغلي ومساحيق (بودرة).

محاذير والآثار الجانبية

جذور العرديشة (لعبة مرة)

يسبب العقار عند ملامسته للسطوح الجلدية تهيجا وآفات منقطة حمراء وحكاكا، كما أن العقار بالجرعات العالية يعبر ساما بشدة.
يحذر من استخدامه عند الطفال تحت سن 12 وكذلك عند الحوامل والمرضعات.

موانع الاستعمال

الحساية تجاه مركباته.
الأطفال تحت سن 12.
المرضعات والحوامل.

حالات الانسمام

في حال الإنسمام بالعقار يجب إفراغ المعدة سريعا وإعطاء المشروبات الملطفة والمهدئة والمحافظة على حرارة الجسم بوضع بطانية وكمادات ساخنة فوق جسم المصاب.

مصادر

Batanouny, K. H., (2007). “Wild Medicinal Plants in
Egyp”t. (With contribution of: E. Aboutabl, M.
Shabana & F. Soliman). With support of the
Swiss Development Co-operation (SDC).
Academy of Scientific Research and Technology,
Egypt. The World Conservation Union (IUCN),
Switzerland. pp. 123-127.
Boulos, L. (2000). “Flora of Egypt”, volume two, PP.
135-137, printed by Al Hadara Publishing,
Cairo, Egypt.
Täckholm, Vivi (1974). “Students’ Flora of Egypt”,
Second edition, Cairo Univ., Egypt.

الكرنب السلقي

نبات كرنب سلقي

Kohlrabi

Brassica caulorapa

التصنيف العلمي
المملكة : Plantae
التقسيم : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الترتيب : Brassicales
الأسرة : Brassicaceae
جنس : الكرنب
الأنواع : caulorapa السلقي  الكرنب
الحدين اسم
الكرنب السلقي
ل.

المرادفات

الكرنب السلقي، التورنيب الألماني، الخردل الأماني، الوردية، أبو ركبة، حارة.

الوصف

الكرنب السلقي

نبات حولي جذري ينتمي للفصيلة الصليبة، له درنات شبه كروية، يحمل أوراقا خضراء باهتة نسبيا ملتفة حول الساق، الأزهار صغيرة تحملها نوارة راسيمية صفراء اللون والثمرة خردلة، ومن هنا جاءت تسميته بالخردل الألماني.

الانتشار

مناطق حوض وشرق المتوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وحاليا يزرع في كل مكان.

الأجزاء المستخدمة

الأوراق الطازجة والدرنات الجذرية.

التركيب الكيميائي

درنات الكرنب الخام، القيمة الغذائية لكل 100 غ

الطاقة  27 سعر حراري
الكربوهيدرات 6.2 غ
السكريات 2.6 غ
الالياف الغذائية 3.6 غ
الدهون 0.1 غرام
بروتين 1.7 غ
المياه 91 غ
فيتامين ج 62 ملغ (103 ?)

كما يحتوي النبات على غلوكوزيد السنجرين وهو عبارة عن زيت دهني، وزيت طيار يدعى زيت الراب.

النسب المئوية محسوبة من التوصيات الأمريكية للبالغين.

الخصائص العلاجية

زيت السنجرين له خصائص مضادة لسم الثعابين، بينما النوع Brassica Napus  يزرع للحصول على زيت الراب، والذي يساعد على الهضم كونه ينبه مخاطية المعدة ويحرض افراز عصارة البنكرياس الخارجية وينشط الدورة الدموية.
يشبه طعم الكرنب السلقي طعم قرنبيط البروكلي ويستعمل بطريقة مشابهة حيث يؤكل طازجا أو مطبوخا.

الاستعمالات العلاجية

كرنب سلقي بنفسجي

* منشط للهضم ولإفرازات المعدة والبنكرياس.
* مقو ويمنح شعورا بالنشاط والصحة .
* ينظف الجسم من السموم ومدر للبول والعرق بشكل معتدل.

آثار جانبية ومحاذير

الكميات الكبيرة منه ممكن أن تسبب الغثيان والقيء.

مصادر

1. ^ Bailey, L. H., (1912, republished in 1975). Kohlrabi for stock-feeding. In Cyclopedia of American Agriculture: Vol. II–crops. Macmillan Publishing, New York. p. 389-390. ISBN 0405067623. Google Book Search. Retrieved on June 15, 2008.
2. ^ Blogspot.com

بتولا بيضاء

شجرة بتولا

Betula Alba
Birch

التصنيف العلمي
المملكة : Plantae
التقسيم : Magnoliophyta
الصنف : Magnoliopsida
الرتبة     بلوطيات
الفصيلة     القضبانية Betulaceae
الجنس     قضبان
الاسم العلمي

Betula

لينيوس
أنواع
قضبان أبيض
قضبان أسود
قضبان نهري
قضبان المستنقعات
قضبان فضي
قضبان رمادي
قضبان أصفر
قضبان ألاسكا
قضبان قزم

المرادفات

قضبان، بتولا بيضاء، شجرة التامول

لمحة تاريخية والوصف

أوراق بتولا مع براعم زهرية

شجرة نفضية تتبع الفصيلة البلوطية من العائلة البتولية أو القضبانية، يصل ارتفاعها حوالي 20 مترا، تنمو أول 10 متر بسرعة كبيرة،
قليلة الأوراق، نوع أزهارها: ناعمة عنقودية صغيرة، تفضل التربة الرملية الرطبة، تنبت إلى جانب أشجار أخرى تتمايز بسهولة عنها بقدها الممشوق حيث نادرا مايتجاوز قطر ساقها 60 سم.

يعود تاريخها إلى أكثر من 30 مليون سنة، كان الإنسان يستخدمها للعديد من حاجاته لغذائه أولًا، ومن ثم في صناعاته وفي العطور مستعملًا خشبها وقشورها ولزهورها خصائص طبية في مداواة الجروح.

ويستعمل جذور هذا النبات على نطاق واسع من قبل الهنود الحمر لعلاج الصداع النصفي، يؤخذ ملعقة من مسحوق الجذور وتغمر في كوب ماء سبق غليه ويترك لمدة 10دقائق دون غطا ثم يصفى ويشرب مرة واحدة في اليوم.

الانتشار

أوربا، الشرق الأوسط، غرب سيبريا .

الأجزاء المستخدمة

البراعم الورقية، الأوراق، اللحاء الداخلي والنسغ.

المكونات الكيمائية

لحاء بتولا داخلي

الصابونين، زيت طيار، مواد قابضة، راتنجات، فيتامين (ج) والمادة الفعالة لها طعم مر كريه الرائحة.

حيث يحتوي اللحاء الداخلي على مانسبته 3% من حمض التانيك المستخدم في دباغة الجلود، كما تحتوي على بيتيولين وكافور البيتيولا.
التقطير الانهدامي لمكونات اللحاء تعطي المادة المعروفة بقطران لحاء البيتولا، زيت روساي والبيتوليوم وهي مواد سميكة لزجة رمادية مسودة اللون لها رائحة مميزة وتحتوي نسبة عالية من حمض استيل ساليسيليك وكريوزول وغواياكول.
قطران البيتيولا غير ذواب بنسبة 95% في حمض الخل والأنيلين، لكنه ذواب بنسبة 100% في التيربتين.

الخصائص العلاجية

خواص النبات، مر، لاذع بارد، جاف.

لزيتها الأساسي خصائص مقوية ومضادة لعدوى والتهابات الجلد وإصاباته كالأكزيما، كما يستخدم الزيت الأساسي لبعض الإصابات الداخلية.
اللحاء الداخلي مر الطعم، مقو ويستعمل لعلاج الحميات المختلفة.
نسغ النبات مدر للبول
يعطي النبات صمغا راتنجيا يبرز من شقوق اللحاء يأخذ لونا مصفرا باهتا قد يسبب عند ملامسته للجلد تهيجا جلديا واضحا.

الاستعمالات العلاجية

داخليا

* التهابات المفاصل والروماتيزم.
* الدمامل والعدوى الجلدية.
* الحمى المختلفة.
* النقرس.
* الصداع والصداع النصفي.
* حصيات الكلية.
* معالجة الديدان المعوية.

المستحضرات الداخلية

شاي، صبغة، كبسولات.
مع ملاحظة أنه فقط للأوراق خاصية مضادة للبكتيريا وتجرى دراسات على مكونات اللحاء بكونه ربما يحمل خصائص مضادة للأورام بما يحتويه من مادة بيتيوليك.

موضعيا

* لعلاج حب الشباب والأكزيما الجلدية.
* علاج التقرحات والكدمات الجلدية.
* لعلاج قشرة الرأس.
* في علاج الصدف .
* احتقانات وعدوى الجيوب الأنفية.
* موضعيا على المفاصل الروماتيزمية.
* عدوى المبيضات البيض.

المستحضرات الموضعية

كمادات لعلاج الكدمات والقروح والحروق والأكزيما.
غسول لعلاج وتنظيف الجلد والشعر والتخلص من القشرة.
مراهم لعلاج الروماتيزم.
شامبوهات ومعاجين أسنان.

لحاء بتولا متشقق مع بعض الأصماغ

عطور.
زيت مخفف لعلاج آلام التسنين.
صابون معالج لعلاج أكزيما الجلد والصدف.
دوشات مهبلية لعلاج عدوى المبيضات.
تبخيرة لفتح سدد الجيوب الأنفية وعلاج حب الشباب.

الجرعات

تستعمل 25-30 قمحة من الخلاصة الكحولية للأوراق.

محاذير وموانع الاستعمال

من لديهم حساسية لمركبا الأسيتيل ساليسيليك (الأسبيرين)، عليهم الامتناع عن تعاطي مركبات هذا النبات.
كما أن ملامسة صمغ هذا النبات قد يولد حساسية جلدية.

مصادر

Hedrick. U. P. Sturtevant’s Edible Plants of the World.  Dover Publications 1972 ISBN 0-486-20459-6
Lots of entries, quite a lot of information in most entries and references.

[4] Grieve. A Modern Herbal. Penguin 1984 ISBN 0-14-046-440-9
Not so modern (1930’s?) but lots of information, mainly temperate plants.

[6] Mabey. R. Plants with a Purpose. Fontana 1979 ISBN 0-00-635555-2
Details on some of the useful wild plants of Britain. Poor on pictures but otherwise very good.

[7] Chiej. R. Encyclopaedia of Medicinal Plants. MacDonald 1984 ISBN 0-356-10541-5
Covers plants growing in Europe. Also gives other interesting information on the plants. Good photographs.

[9] Launert. E. Edible and Medicinal Plants. Hamlyn 1981 ISBN 0-600-37216-2
Covers plants in Europe. a drawing of each plant, quite a bit of interesting information.

[11] Bean. W. Trees and Shrubs Hardy in Great Britain. Vol 1 – 4 and Supplement. Murray 1981
A classic with a wealth of information on the plants, but poor on pictures.

[13] Triska. Dr. Hamlyn Encyclopaedia of Plants. Hamlyn 1975 ISBN 0-600-33545-3
Very interesting reading, giving some details of plant uses and quite a lot of folk-lore.

[14] Holtom. J. and Hylton. W. Complete Guide to Herbs. Rodale Press 1979 ISBN 0-87857-262-7
A good herbal.

[15] Bryan. J. and Castle. C. Edible Ornamental Garden. Pitman Publishing 1976 ISBN 0-273-00098-5
A small book with interesting ideas for edible plants in the ornamental garden.

[17] Clapham, Tootin and Warburg. Flora of the British Isles. Cambridge University Press 1962
A very comprehensive flora, the standard reference book but it has no pictures.